مُلّاك المباني يسعون إلى إغراء المُستأجرين بغرف للراحة والقيلولة

بريطانيّة تروي تفاصيل اغتصاب والدها لها منذ بلوغها عمر الثامنة
5 نوفمبر، 2018
دراسة حديثة تكشف الأسباب الأكثر شيوعًا للوفاة أثناء الحمل
6 نوفمبر، 2018

مُلّاك المباني يسعون إلى إغراء المُستأجرين بغرف للراحة والقيلولة

يسعى مالكو الأبراج التجارية في جميع أنحاء البلاد إلى إغراء المواطنين على أمل اجتذاب مستأجرين جدد في ذلك السوق بطيئة،وذلك بعرض وسائل الراحة التي غالبًا ما ترتبط بالمعيشة في شقق فاخرة

و يرغب تيشمان شباير، وأحد أكبر ملاك العقارات التجارية في نيويورك، في تغيير عدم إمكانية النوم أثناء العمل حيث قدّمت شركته في العام الماضي برنامج زو، وهو برنامج لتوسيع الامتيازات المقدّمة للمستأجرين، بما في ذلك غرف للقيلولة في مركز روكفلر، "أرجوكم أن تربطوني بالنوم أثناء العمل"، كما يقول المدير الإداري في شركة "تيشمان شباير"، إي. بي كيلي، وهي الشركة التي تشرف على هذا الجهد.

وتُقدّم الكثير من الأبراج التجارية في جميع أنحاء البلاد وسائل الراحة المرتبطة في كثير من الأحيان بالمعيشة في شقة فاخرة، مثل طاولات البلياردو والبيرة وملاعب محاكاة الغولف, بهدف اجتذاب مستأجرين جدد في سوق بطيئة.

يقول نائب الرئيس الأول بمكتب إي كيو، ديفيد مور، وهو مالك قام بتحويل مساحات مكتبية غير مستغلة في برج ويليس في شيكاغو إلى طوابق عدة من الصالات الأنيقة "إن الاتجاه السائد يهتم بتحقيق تكامل العمل والحياة وهو ما يخلق توازن بينهما."

يتوفر في هذه الصالات، التي يشمل ديكورها الطوب والعوارض المكشوفة غير المتوقعة في ناطحة سحاب في حقبة السبعينيات، تنس الطاولة، ومحطات القهوة وبار الكوكتيل الذي يفتح في الساعة 2 بعد الظهر.

يشعر مالكو العقارات في شيكاغو والمدن الرئيسية الأخرى بضغط معدلات الشغور المرتفعة بقوة، وفي الربع الثالث، بلغ المعدل 16.6 في المائة على الصعيد الوطني، وهو معدل مرتفع مقارنة بالعقد الأخير وبنسبة طفيفة عن العامين الماضيين، وفقًا لشركة ريس ، وهي شركة معنية ببيانات العقارات.

ويقول سماسرة إن مزودي مكاتب العمل المشتركة، والتي تغذي بيئاتها غير العادية والغريبة شعبيتها، تزيد من الضغط.

تنمو مساحات العمل المشتركة جزئيًا بسبب اهتمام المستأجرين ببيئات عمل أكثر تعاونية، ولكن أيضًا مع استهلاك أقل وتوفير في التكاليف، وبما أن المقاعد اللوحية تحل محل المقصورات ومكاتب الزاوية ، فقد تقلصت المساحة المخصصة لكل عامل.

ويبدو أنه ليس من الواضح أن المستأجرين الصغار على استعداد لدفع المزيد مقابل المساحة الإضافية التي يتطلبها تنس الطاولة والإضافات الأخرى، حسبما يقول الوسطاء والمالكون، وفي هذه الحالات، يوفر أصحاب العقارات مساحة لهذه المرافق، والتي يمكن أن تكون أداة توظيف قوية للمستأجرين، كما يؤكد مور إنها ميزة واضحة.

يبدو أن التجديد قد يؤتي ثماره، في ويليس، في عام 2015، عندما اشترت إي كيو مبنى ويليس، كان معدل الإشغال 80 في المائة، واليوم، تبلغ النسبة 95 في المائة، كما يقول مور.

وتتوفر وسائل الراحة أيضًا لأرباب العمل غير القادرين أو غير الراغبين في زيادة رواتب العمال، كما يقول الاقتصاديون، لقد نمت الأجور ببطء منذ الأزمة المالية عام 2008، ولإغراء الموظفين تتجه الشركات نحو تقديم مزايا غير متعلقة بالأجور.

و قام مالك أحد المباني في فيلادلفيا بقطع الشريط على أرضية تبلغ مساحتها 20000 قدم مربع، والتي تحتوي على منضدة ألعاب كبيرة، ومدافئ غاز، و 18 خزنة نبيذ، بالإضافة إلى مركز للمؤتمرات مزود بطاولات وشاشات.

و كان الطابق الأرضي في السابق يحتوي على كافتيريا ومركز لمعالجة البيانات يستخدمه حصريًا أحد البنوك، وفقًا لشركة Equity Commonwealth التي تمتلك العقار، والتي أضافت أن المبنى مؤجر بنسبة 91 بالمائة.

و كانت الكافيتريات موجودة على الإطلاق، فإنها غالبًا ما تكون مجال محاط بسياج لمستأجر واحد، أما الامتيازات التي يوفرها صاحب العقار الآن لا تزال شائعة خارج المدن الرئيسية، خاصة في المناطق ذات الكثافة المنخفضة، مثل بارك فالي، على الرغم من أن المجمعات الفردية المستأجرة غالبًا ما تكون القاعدة هناك على أي حال.

و تقام الحواجز في نيويورك ، مثلما حدث في 4 تايمز سكوير في مانهاتن، حيث لم يتمكن سوى موظفي دار نشر مجلة كوندي ناست من تناول الغداء في الكافيتريا الأنيقة التي صممها المهندس المعماري فرانك جيري.

وكان منذ أن قامت شركة Condé Nast بتعبئة حقائبها في العام 2014، قامت منظمةDurst ، التي تمتلك المبنى، والتي تسمى الآنOne Five One ، بتجديد بمبلغ 150 مليون دولار، وخصصت 37 مليون دولار لوسائل الراحة، مثل تحديث الكافتيريا، وهو مفتوح الآن للمبنى المكون من 47 طابقًا بأكمله.

يبدو أن الاهتمام بالموظفين الأصحاء يُحفّز المطورين، في 40 شارع 10 يقع مبنى مكتبي جديد في منطقة تعليب اللحوم في مانهاتن، يملك أولئك الذين يتنقلون للعمل على عجلتين مكانًا لترك دراجاتهم، حيث خُصصت غرفة في الطابق السفلي، إلا أن تخزين الدراجة ليس غير عادي، في العام 2009، أقرت نيويورك تعديل بشأن تقسيم المبنى يتطلب من جميع المباني المكتبية الجديدة توفير بعض مواقف السيارات، لكن مبنى 40 في شارع 10 يوفر أيضا غرف مجاورة لخلع ملابس مع غرف استحمام للحصول على النشاط بعد رحلة طويلة.

و شعر الموظفون في سان فرانسيسكو، بأن عضلاتهم مشدودة يمكنهم أن يحصلوا على التدليك على الطاولات الموضوعة في الردهة التي جُددت في 1 شارع بوش، وهو عقار يملكه تيشمان شباير.

ويدبّر مالكو العقارات أيضًا ترتيبات إرسال الزهور للموظفين المرضى، وتخفيضات في المتاجر المحلية والعيادات الطبية الخاصة,

مع برنامج زو عند فعل شيء هو أيضا خيار، مثلما يحدث في مركز روكفر الذي يمنح الفرصة لمعرفة الغرف الهادئة حيث يتم تشجيع القيلولة.

اترك تعليقاً